القوات الروسية تفتح ممراً لخروج اللاجئين من مخيم الركبان السوري


تاريخ النشر: 2019-02-19 13:49:00
مشاهدات : 117

 دشن العسكريون الروس والسلطات السورية اليوم ممرين اثنين من أجل إجلاء اللاجئين العالقين في مخيم الركبان، الذي يوجد في منطقة تخضع لسيطرة موالين للولايات المتحدة.

وجاء الإعلان عن ذلك بواسطة رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا، الجنرال سيرغي لوباتين.
وقال العسكري الروسي: "جرى تنظيم العمل من أجل استقبال المواطنين السوريين الذين يخرجون من مخيم الركبان بما فيهم أولئك الذين فقدوا بطاقات الهوية".
وذكر بيان مشترك صادر قبل أيام عن الجهات المعنية بإعادة اللاجئين في روسيا وسوريا أن الممرين يقعان في منطقتي جليغم وجبل الغراب.
وأوضح الجنرال أن المكانين المخصصين للخروج يوجد فيهما طواقم طبية وأطعمة وأماكن للراحة ومكاتب لاستخراج بطاقات الهوية.
وفتح الممران بدءاً من الساعة 09:00 بالتوقيت المحلي 07:00 بتوقيتت غرينتش لمدة 24 ساعة، ويسمح للاجئين بالحصول على أغذية وملابس ورعاية طبية وأيضاً أمصال.
ويجري تأمين اللاجئين بواسطة قوات الأمن السورية بالتعاون مع الشرطة العسكرية التابعة للجيش الروسي.
واتهم البيان الولايات المتحدة باحتلال منطقة تبلغ 55 كلم بشكل غير شرعي حول قاعدة التنف العسكرية الأمريكية وعرقلة وصول المساعدات الإنسانية للنازحين.
ودعا البيان الأمم المتحدة إلى المشاركة في العملية الإنسانية، كما حث الولايات المتحدة على إظهار "حسن النية" لصالح الشعب السوري.
ويقدر عدد النازحين في المخيم الذي يقع على الحدود مع الأردن، وعلى بعد كيلومترات قليلة من الأراضي العراقية، بحوالي 50 ألف شخص.
 
 
 
 
 
 
 
 
comments powered by Disqus