المعارضة في بوروندي تختار مرشحا للرئاسة وسط تحذير دولي من عنف محتمل


تاريخ النشر: 2020-02-17 12:07:00
مشاهدات : 92

  اختارت المعارضة في بوروندي يوم الأحد الرئيس الحالي للجمعية الوطنية أجاثون رواسا مرشحا لانتخابات الرئاسة التي ستجرى في مايو أيار والتي تقول الأمم المتحدة إن من المرجح أن يشوبها العنف.


ورواسا (56 عاما) زعيم سابق للمتمردين شارك في الحرب الأهلية مثل الرئيس الحالي بيير نكورونزيزا الذي لن يسعى للفوز بفترة رئاسة جديدة في انتخابات مايو أيار.

وهو مثل الرئيس الحالي أيضا من إقليم نجوزي في شمال البلاد ومن نفس عرقية الهوتو.

وبوروندي واحدة من أفقر دول العالم وخسرت تمويل المانحين في عام 2015 بعد عنف سياسي أعقب الانتخابات.
comments powered by Disqus