بدء محاكمة ناصر الخليفي وجيروم فالكه بتهمة فساد تتعلق بحقوق بث مبارايات كأس العالم


تاريخ النشر: 2020-09-14 12:33:00
مشاهدات : 112

 ينظر القضاء السويسري، الأثنين، في تهم الفساد الموجهة لكل من الفرنسي جيروم فالكه، الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، والقطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي وشبكة "بي إن" الإعلامية


وتتعلق التهم بملف بيع واستغلال حقوق البث التلفزيوني الخاصة بنسختي 2026 و2030 من بطولة كأس العالم لكرة القدم، في فصل جديد من قضايا الفساد التي طالت الفيفا.

ويتهم فالكه (59 عاما) بتسهيل منح شبكة "بي إن" حقوق بث مباريات المونديالين حصريا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مقابل مزايا تتعلق بالانتقاع بدون مقابل بفيلا في سردينيا في إيطاليا، يزعم أن حصل عليها من رجل الأعمال القطري.

وينفي الرجلان التهم بشراء الفيلا أو وعد فالكه بالحصول عليها .

يذكر أن فالكه طاردته أثناء سنوات عمله بجهاز الفيفا، والتي وصلت لأكثر من 10 سنوات، اتهامات بسوء السلوك المالي والإداري حتى تم إيقافه وفصله من وظيفته في عام 2016. وكان القضاء السويسري أعلن أن الخليفي سيمثل أمام المحكمة الجنائية الفيدرالية بتهم الفساد المستتر، وتحريض فالكه على ارتكاب أفعال مخالفة.
comments powered by Disqus