معركة بالأيدي في البرلمان الليبي بسبب زيارة الوفد التركي إلى طرابلس


تاريخ النشر: 2021-06-15 11:20:00
مشاهدات : 154

 تسببت زيارة وفد تركي رفيع إلى طرابلس في عراك بالأيدي ومشادات كلامية بين أعضاء بمجلس النواب الليبي في جلسته أمس بطبرق التي تقرر تعليقها إلى اليوم الثلاثاء، بعد أن أخفق مجدداً في حسم مصير ميزانية حكومة الوحدة، برئاسة عبد الحميد الدبيبة.

وحسب النائب مصباح دومة، عن سبها، فإن زيارة الوفد التركي برئاسة وزير الدفاع خلوصي أكار، إلى "إهانة لليبيين"، وطالب النائب وفق صحيفة الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء باستدعاء "المجلس الرئاسي الذي يعد نفسه القائد الأعلى للجيش الليبي للمسائلة".
ورداً على محاولة نائب آخر إسكاته، رد دومة بعنف: "نحن الليبيين جاهدنا الأتراك منذ 1825، وليس اليوم... وإذا كان في القاعة أتراكاً فليرحلوا... هذه قاعة ليبيين".
وقطع البث التلفزيوني للجلسة بتعليمات من رئيس المجلس عقيلة صالح، بعد تدخل بعض النواب لفض الاشتباك بين الرافضين للحضور التركي والمحسوبين على جماعة الإخوان المسلمين المؤيدين له.
comments powered by Disqus